بسخرية شديدة علق المغردون على كعك العيد والـ "دايت"!

الجمعة، 15 يونيو 2018 ( 06:56 م - بتوقيت UTC )

العيد والدايت لا يجتمعان.. هي الحقيقة المرة التي يعانيها من يتبعون نظام غذائي خاص لتنزيل الوزن أو تثبيته، فمن نجح في مقاومة كل إغراءات شهر رمضان الكريم من كنافة وقطائف وياميش، لن يصمد أمام تطلعات معدته لخوض معركة عيد الفطر بكل ما لذ وطاب من الكعك، البسكويت، البيتي فور، والغريبة، ما يعني تحطيم أرقام قياسية من حيث عدد السُعرات الغذائية، وبالتالي نسف اَي حمية غذائية متبعة، وهي الحالة المُقلقة التى تنتاب الكثيرون الذين يواجهون صراعاً نفسياً بين كيفية مواصلة الدايت، وفي الوقت نفسه عدم الحرمان من كعك العيد ومشتملاته.

ونشر الكابتن محمد باتيستا مدرب كمال الأجسام، ومؤسس غروب ضخم على "فايسبوك" منشوراً خاصاً بالأنظمة الغذائية الصحية، مجموعة من الصور تحوي كل صورة عدد السُعرات الخاصة بها، فالقطعة الواحدة من الكعك تحوي 200 سُعر حراري وتحتاج إلى 20 دقيقة مشي سريع للتخلص من اَثارها، بينما قطعة البسكويت الواحدة تحوي 120 سُعراً حرارياً وتحتاج لـ 12 دقيقة مشي سريع، وقطعة البيتي فور الواحدة تحوي 85 سُعراً حرارياً وتحتاج 8 دقائق مشي سريع، بينما قطعة الغريبة الواحدة 65 سُعر حراري، وتحتاج 6 دقائق مشي سريع.

وبحسب الكلية الأميركية للطب الرياضي، فإن السُعرات الحرارية هي الفيصل في زيادة الوزن أو نزوله، حيث أن مفتاح نزول الوزن يتمثل في عمل فجوة بين السُعرات التي يتم تناولها، وبين السُعرات التي يتم حرقها، وفي حالة تناول طعام صحي في حدود السُعرات المسموحة، مع ممارسة الرياضة، تتحقق الفجوة المرجوة بين السُعرات.

ودون محمد باتيستا عبر غروب "فايسبوك" وكذلك من خلال التطبيق الذي أطلقه على غوغل ستور: "عاوز تاكل كتير، بص يا سيدي انا ليا ٢٥٠٠ سعر حراري في اليوم علشان وزني يفضل ثابت علي ما هو عليه، وعلشان بحب الاكل جدا، وكمان بحب نفسي اكتر وعاوز احافظ على صحتي ومظهري، فبتمرن من ساعة ونص لساعتين كارديو يومياً، ودا بيحرق حوالي من ١٠٠٠ لـ ١٥٠٠ سُعر يومياً، وأنا ليا ٢٥٠٠ سعر لثبات الوزن يبقي ٢٥٠٠ + ١٠٠٠ علي الأقل= ٣٥٠٠ سعر حراري، وانا حاطط رجل علي رجل، ولو عاوز تاكل كتير اتحرك كتير واتمرن، تحرق سُعرات وتاخد سُعرات مكان الي حرقته".

وعبر صفحة "سفاح الفات" المتخصصة في الدايت، قدم عمر أبو اليزيد المعادلة الصعبة المتمثلة في تناول كعك العيد مع عدم الزيادة في الوزن حيث كتب: "تجربة في حساب السعرات في كعك العيد، عملت كيلو دقيق كعك بايدي وكانت دي مقاديره بالظبط، 600 غرام سمنة بلدي، كيلو دقيق، 150 غرام سكر، ودا عمل تقريباً حوالي 105 كعكة متوسطة الحجم، وزنها بالظبط 17 غرام، ولما نقسم المقادير دي على عدد 105 قطعة كحك يبقي نصيب الكحكة الواحدة، 6 غرام سمنة يعني تقريباً 40 سُعر، 11 غرام دقيق تساوي 20 سُعر، 0.8 غرام سكر بها 8 سعرات، والباقي 10 سُعرات يبقي مجموع السعرات في قطعة الكحك الواحدة 80 سُعر وشكراً".

وكالعادة لم تخل مواقع التواصل من السخرية، فغردت دعاء: "ياجدعان الكعك والبسكوت مينفعش نحسب السعرات.. نسمي وشاي بلبن وع البركة، وشوية شاي أخضر ننيم بيهم ضميرنا وخلاص".

وكتب سالم: "انا طول رمضان مكلتش حلويات غير مرتين بس، ومحافظ جدا، علشان اللحظة الفارقة بتاعة الكعك دي، ولو الكعكة الواحدة فيها 10 آلاف سعر حراري لازم انطلق، دي مساله حياة أو موت". وعلقت إيناس: "على فكرة السعرات دي لا تهزنا ولا تخوفنا، ولا كأننا شفنا حاجة، هتبصولنا في الكعك والبيتي فور كمان".

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية