"الهرمونات" توزع الدهون في الجسم وتحدد الشكل

الجمعة، 22 يونيو 2018 ( 11:20 م - بتوقيت UTC )

كثيرة هي الوصفات الطبية والرياضية المنتشرة في فضاء مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تنادي للقضاء على "الكرش" للرجال، والتخلص من دهون البطن للنساء، والتغلب على الدهون العنيدة الموجودة في أرداف النساء، وغيرها في أماكن أخرى متفرقة من الجسم تتكدس فيها الدهون.

اختصاصي التغذية الإكلينيكية الدكتور صالح العمري، شارك عبر حسابه الشخصي في"تويتر" معلومة طبية تؤكد أن نقص فيتامين D3 مسؤول عن تكدس الدهون في الأجزاء السفلية من الجسم كالبطن والأرداف.

والسؤال.. ماسبب تراكم الدهون في الجسم في منطقة دون غيرها؟، واختلاف تكدسها باختلاف الشخص وجسمه؟ وأيضا ما سبب اختلاف شكل جسم الرجل عن جسم المرأة؟.

الباحث والعالم الدكتور كيتشل روسلان الأستاذ في مستشفى لينوكس هيل في نيويورك،  قال بحسب مجلة "هارفارد ريفيو" الأميركية إن الاختلافات الهرمونية بين الرجل والمرأة إلى جانب بعض الجينات تجعل بدانة الرجل تتركز في منطقة البطن، بينما دهون المرأة تتخذ من الأرداف مكاناً لها، وتابع العالم روسلان أن "الرجل مع التقدم في العمر يعاني من تراكم الدهون في منطقة البطن ليعاني بذلك من الكرش، إلى جانب تخزين الدهون على الكبد والبنكرياس والعضلات، الذي قد يكون ذا تأثير ضار على صحة الرجال".                                                                                                                   

في حين أكد أن الأمر مختلف لدى المرأة، التي "يسبب هرمون الاستروجين تخزين الدهون في منطقتي الأرداف والفخذ"، والذي تقل مستوياته مع التقدم العمر.

علاقة وطيدة

اختصاصي الأمراض الباطنية الدكتور جميل القدسي، قال عبر صفحته الرسمية في "فايسبوك"، أكد المعادلة ذاتها قائلاً "عدم تجانس توزيع الدهون في الجسم هي إشارة لوجود اضطراب هرموني"، فلابد من تنظيم الهرمونات أولاً لأنها تلعب دوراً استراتيجياً في توزيع دهون جسم المرأة وبالتالي تحديد ملامح جسدها. وتابع معقبا "الهرمونات هي السبب في وجود نساء تشتكي من تجمع السمنة في الجزء السفلي من الجسم أي في منطقة الحوض فقط، وأخريات يشكين من ضخامة في الجزء العلوي"، وفي كل الحالات يكون هناك اضطراب بين الهرمونات الأنثوية مثل الأستروجين والأندروجينات ولا بد من إعادة التوازن الهرموني، لإعادة ضبط شكل الجسم وجعله أكثر تناسقاً.

أما الرجل فقد أوضح القدسي أن جسمه يخضع لسيطرة هرمون التستوستيرون وكذلك الأندروجينات التي تسهم في توزع الدهون في جسم الرجل بحيث أن سمنته تكون سمنة "جذعية"، بمعنى أن زيادة وزن الرجل عادة ليس في منطقة الحوض كما هي المرأة إنما في منطقة البطن والصدر وهكذا يظهر "الكرش". 

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية