ليلة القدر.. أمنيات تعانق السماء على وسائل التواصل

الخميس، 7 يونيو 2018 ( 06:43 م - بتوقيت UTC )

أميرة هي واحدة من المتشوقين لليلة القدر، سجلت تغريدة على صفحتها قالت فيها: "العشر الأواخر مقبلة باذن الله، اللهم اجعلنا من عتقاء النار وبلغنا ليلة القدر نحن ومن نحب يارب"، ومثلها أم عبدالله التي غردت وقالت: "اللهم بلغنا ليلة القدر ولا تحرمنا نورها وبركتها وأجرها وعتقها، واجعل لنا دعوة لا ترد وافتح لنا بابا الى الجنة لا يسد"، وأبو خالد لخص هذه الأيام المباركة بتغريدة مقتسبة من آيات القرآن الكريم غرد قائلا: "أياماً معدودات".  

ومع حلول الليالي العشر الأخيرة المباركة، التي ينتظر فيها المسلمون في كل بقاع الأرض "ليلة القدر"، يبدأ الجميع بترقبها كل ليلة من غروب الشمس وحتى مطلع الفجر.

أمنيات ودعوات

على جدران مواقع التواصل الاجتماعي، أمنيات منثورة هنا وهناك، وأدعية تطلب الكثير من رب العباد، وأخرى تدعو الآخرين الى القيام بهذه الليالي الفضيلة على أكمل وجه، والفوز بها بالاكثار من الطاعات والتقرب الى الله بكل فعل خير مهما صغر، فهد الصقعبي لخص دعواته كلها بتغريدته على حسابه، قائلا: "اللهم إنا نستودعك أدعية فاضت بها قلوبنا، فاستجبها يا رحيم".

أما الباحث الاسلامي العراقي فاروق الظفيري، فغرّد على صفحته في موقع "تويتر" شاحذاً الهمم لصيام ما تبقى من الشهر وحسن قيامه، وقال: "اطلبوا حوائجكم من الله، إنما هي أياماً معدودات".

بعض هذه الأمنيات كانت شخصية، مثل تلك التي طلبت فيها صاحبة حساب "زهرة السوسن" على "فايسبوك" من الله أن يشفي مريضها. وقالت: "اللهم اشفي أبي شفاء لا يغادره سقما، واشفي كل مرضى المسلمين في هذه الأيام المباركة"، وهناك من كان وجعهم أكبر، واستودعوا أوطانهم في دعوة، اقتبسوها من كلمات القرآن الكريم، مثلما كتبت ليلى السيد على صفحتها "رب اجعل هذا البلد آمنا".

وللفنانين نصيب من هذه الدعوات حيث غرد الفنان المصري ياسر جلال على حسابه الرسمي في "تويتر"، وقال: "لا تبحثوا عن ليلة القدر بين أعمدة المساجد فحسب.. ابحثوا عنها في اطعام مسكين، وتأمين خائف ورفع مظلمة واعالة يتيم، وتفريج هم ..ابحثوا عنها في ضمائركم قبل مساجدكم".

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية