تفاعل مع عودة المنتخب المغربي..."كأس العالم" جديد EA Sport

الثلاثاء، 5 يونيو 2018 ( 07:30 م - بتوقيت UTC )

بعد انتظار لأسابيع طويلة، ها هي شركة EA Sport تطلق الطور الجديد الخاص بلعبة "فيفا 18" والمتزامن والحدث الكروي الأبرز في العالم هذا الصيف، نهائيات كأس العالم 2018، وبعدما أعلنت أنها ستطلق طور اللعبة الجديد، تم كشف الستار عن الطور الجديد من الشركة الأميركية المعروفة "إليكترونيك أرتس" وصدور لعبة فيفا كأس العالم 2018.

في الوقت نفسه، وبعدما أصبح من الممكن تحميلها من متجر لعبة فيفا 18 على جهاز أي لاعب، شرع البعض في لعب اللعبة الجديد الخاصة بالمونديال والتي تفاعل معها الكثيرون عبر وسائل التواصل الاجتماعي في ظرف 48 ساعة فقط بعد إصدارها، ومع التفاصيل الموجودة في لعبة "كأس العالم فيفا 2018"، حيث سيكون من الممكن سماع النشيد الوطني المغربي والتونسي ونشيد كل المنتخبات العربية المشاركة و32 منتخبا عند دخول اللاعبين في الملعب.

وأطلقت شركة EA Sport في 29 أيار (مايو) 2018، تحديثها الخاص الجديد الخاص بكأس العالم عن لعبة الفيديو الشهيرة لكرة القدم "فيفا 18"، ويضم الحديث الجديد كل المنتخبات العربية المتأهلة إلى هذا العرس الكروي، السعودية، مصر وتونس والمغرب وجميع المنتخبات 32 المتأهلة لمونديال روسيا.

علاوة على ذلك، فالأكيد أن التجارب الأولى في لعبة فيفا كأس العالم ستسعد الكثيرين من عشاق اللعبة، حيث يمكن لمدمني اللعبة مضاعفة سعادتهم من خلال اللعب بفرقهم ومنتخباتهم المفضلة بفضل التحديث الجديد للعبة فيفا 18، المتوفر على لوحات المفاتيح Switch وPS4 وXbox One وPC وحتى المحمول.

كما أن مشجعي كرة القدم يمكنهم عيش تجربة أشهر منافسة كروية كأس العالم في محاكاة للواقع من خلال 32 منتخبا واللعب من الدور الأول والمجموعات إلى المباراة النهائية مروراً بالأدوار الاقصائية في صور واقعية إلى حد كبير للمنافسة الأشهر والأكثر شعبية في المعمورة.

ومن بين 32 منتخبا المشارك في العرس الكروي القادم، نجد المنتحب المغربي في اللعبة التي يعود بعد غياب 20 عاماً.. أشبال المدرب "هيرفي رونار" ممتلئون ويرتدون القميص الأخير الذي كشف عنه مؤخراً الاتحاد الملكي المغربي لكرة القدم، كما طورت EA Sports الملاعب 12 التي ستقام عليها المنافسة والتي جاءت لتأخذ صورة واقعية جدا للملاعب الحقيقية في المونديال القادم كما سيكون من الممكن سماع النشيد المغربي ونشيد كل المنتخبات الأخرى عند مدخل اللاعبين في الملعب.

علاوة على ذلك، حصل تفاعل كبير على الشبكات الاجتماعية وبخاصة فيما يتعلق بالمنتخب المغربي، حيث لم يستطع معجبو اللعبة إلا أن يعلقوا على وصول "أسود الأطلس" الذي طال انتظاره، مع آراء مؤيدة في الغالب ومشجعة لرفقاء بن عطية.

من جهة أخرى، يمكن للاعبين اختيار بعض المنتخبات غير المشاركة في المونديال، وفي خاصية التشخيص أو في الوضع المشخص يسمح للاعبين بإنشاء منافسة خاصة مع بلدان غير متأهلة مثل إيطاليا وشيلي أو الولايات المتحدة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية