مواقع التواصل.. عين الجمهور في رصد أخطاء المسلسلات

الأحد، 3 يونيو 2018 ( 01:42 م - بتوقيت UTC )

مع بدء عرض مسلسلات رمضان، لم يتوقف رواد الـ"سوشال ميديا "عن رصد أخطاء "الراكورات" الفنية الخاصة بالملابس والماكياج وتوزيع  الممثلين والكومبارس داخل اللقطة، في عدد من الأعمال المعروضة، قبل أن يلتفت إليها النقاد.

هذا الرصد، أثار دهشة صناع الأعمال الدرامية الذين عادة ما يتحججون بالسرعة وضيق الوقت أثناء التصوير، ما يؤدى لتلك الأخطاء، ويبدو أن الجيل الجديد من الشباب الذي اعتاد على مشاهدة الأفلام الأجنبية بات يملك ثقافة واسعة فهو جيل الصورة بامتياز، لذلك يسهل عليهم التقاط تلك الأخطاء بسهولة.

أحمد رفعت كتب على صفحته في"فايسبوك"أن "أكتر (أكثر) حاجات بيكون فيها أخطاء في التصوير أو الراكورات هي مسلسلات رمضان وده (هذا) بسبب أن النجوم تبدأ تصوير متأخر وده بيخلي (يجعل) الوقت ضيق إنهم يراجعوا كل حاجة أو يعيدوا مشاهد تاني (مرة أخرى)، وفي نجوم ومسلسلات كتير بتفضل تصور لحد (تواصل) تصوير حتى 20 رمضان. مش فاهم إيه الفكرة لو المسلسل خد (أخد) وقته وتعمل بتركيز وبعدها يتعرض بدل ما (بدلا من ) معظم المسلسلات مليانه (مليئة) أخطاء.. وأخطاء واضحة كمان".

 

 

أول المسلسلات التي رصد رواد الـ"سوشال ميديا " أخطاء الراكور بها مسلسل "نسر الصعيد" لمحمد رمضان الذي يحظى بنسب مشاهدة مرتفعة، نظراً للشعبية التي يتمتع بها الفنان الشاب. إذ ظهر صالح القناوي، الذي يجسد شخصيته محمد رمضان، بطل المسلسل، أثناء إنقاذ أهل قريته من بطش أحد رجال الأعمال بحسنتين أحدهما فوق شفتيه وأخرى أسفل العين، لكن سرعان ما اختفت الحسنة السفلى في مشهد آخر أثناء استضافة صالح لضابط الأمن في منزله.

الخطأ الآخر الذي تم تداوله، يتعلق بالفترة الزمنية التي تدور فيها أحداث المسلسل، إذ تجري أحداث الحلقة الأولى عام 1998، وفي أحد المشاهد نرى الطفل زين نجل محمد رمضان يلعب كرة القدم مع رفاقه مستعيناً بكرة مونديال إفريقيا 2010. وفي مشهد آخر يجمع الحاج صالح بأهل قريته، حيث ظهر في المشهد لمبات موفرة، وهي التي لم تكن موجودة في تلك الفترة.

اللقطة التي نالت سخرية واسعة من رواد الـ"سوشال ميديا "، تلك المتعلقة بمشهد ذهاب "زين" إلى منزل "فيروز "، التي تجسد شخصيتها الفنانة التونسية درة لطلب يدها للزواج، إذ ظهرت الممثلة التي تجسد دور شقيقتها في الكادر وميكروفون الصوت معلق في ظهرها بشكل واضح للمشاهدين. ولم يتوقف الأمر عند التعليقات الساخرة، بل أن البعض المغردين قاموا بعمل فيديوهات تسخر من "أخطاء الراكورات "في المسلسل.

مسلسل أبو عمر المصري، الذي يقوم ببطولته أحمد عز، وقع في خطأ تقني في حلقته الأولى، إذ سبق الصوت الصورة وذلك خلال المشهد الذي جمع عز والجزائرية أمل بوشوشة داخل يخت بحري، ولم يكن مستوى الصوت بين البطلين مناسباً. وفي مشهد آخر ظهر خلاله عز يجلس في قاعة محاضرات بالجامعة وكانت هناك فتاة من المجاميع تجلس في الصف المجاور له، وفي اللقطة الثانية كان مكانها في آخر الصف وليس أوله، بينما اختفى اثنان من المجاميع (ولد وبنت) وتم استبدالهما بفتاتين.

أما أبرز الأخطاء في مسلسل "رحيم" متعلقة بماكياج بطل العمل الفنان ياسر جلال، بخاصة في المشاهد التي ظهر فيها بلحية كبيرة عقب خروجه من السجن ، وأظهرت هذه المشاهد تركيب لحية إضافية على ذقنه حتى تظهر بهذا الشكل، كما قام في مشهد آخر باستخدام نبرة صوت غليظة بخلاف طبيعة صوته العادية في المشاهد الأخرى.

إذا كان مسلسل "كلبش 2" للنجم أمير كرارة هو الأكثر مشاهدة في رمضان 2018 حيث حقق 15 مليون مشاهدة عبر "يوتيوب" فقط، لكنه يحفل أيضا بالعديد من الأخطاء، بداية من  لقطة حمل أمير كرارة الذي يجسد شخصية سليم الأنصاري السلاح الآلي بطريقة خاطئة، على رغم أنه يقدّم دور أحد رجال العمليات الخاصة الأفضل تدريبًا، وفي لقطة أخرى يظهر فيها داخل المستشفى وهو يطمئن من الطبيب المعالج على حالة والدته الصحية داخل مستشفى الشرطة، ووجهه  خال من من الجروح تمامًا، وبالتحديد الجانب الأيسر منه، بينما خرج من المستشفى وهو يدفع بالكرسي المتحرك الذي تجلس إليه والدته هالة فاخر، ليُدخلها إلى السيارة، وفي الجانب الأيسر من وجهه جروح ، نتيجة الحادث الذي تعرض له.

لم يتوقف الأمر عند هذا الحد، إذ غردت عايشة عيد قائلة: "الممثل ده اسمه عمر الشناوي، وفي المسلسل اسمه حسام، روچينا قالتله يا عمر عادي خالص وتساءلت .. فين المونتاج". وتبين من المشهد أن روجينا نسيت اسم الشخصية ونادت الممثل باسمه الحقيقي، من دون أن ينتبه أحد إلى ذلك في جميع مراحل العمل من تصوير ومونتاج ومكساج، المدهش حقا أن النجم القدير أحمد حلاوة ظهر في لقطة من المسلسل وهو يجسد دور مأمور بأحد السجون  برتبة عميد وهو يرتدي حلته العسكرية وعلى كتفه رتبة نقيب، والكتف الآخر رتبة عميد.

مسلسل بالحجم العائلي، للنجم  يحيى الفخراني لم يكن بعيدا أيضا من منصات التواصل الاجتماعي، إذ ظهر الفخراني في لقطتين من المشهد نفسه مرة بلحية خفيفة وأخرى وهو حليق الذقن.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية