هل يكون الصيام حجّة المدخن لممارسة العصبية؟

الاثنين، 13 مايو 2019 ( 09:26 ص - بتوقيت UTC )

اضطر أسامة إلى عدم إكمال إفطاره مع عددٍ من أصدقائه، بعدما توترت الأجواء بينه وبين أحدهم يُدمن على التدخين.. هذا المشهد يتكرر عادةً في شهر رمضان، إذ أن الصيام لدى المدخنين طوال ساعات النهار قد يجعلهم أكثر عرضة للعصبية الزائدة، والتي ربما تخلق مشكلاتٍ من لا شيء، على حد وصف أسامة.

هذا المشهد تزامن مع تفاعل رواد الـ"سوشال ميديا" عبر هاشتاغ (وسم) "ابتعد عن المدخن 100 قدم"، والذي انتشر أخيراً على "تويتر"، كاشفاً معاناة الناشطين من الموقف نفسه عند مواجهة المدخنين في رمضان، فيما ذهب آخرون في تجاه القول أن الابتعاد عن جلسات المدخنين عامةً، أمرٌ صحي.

وكتب علي العليان عبر حسابه: "نصيحة للمدخن قبل الإفطار بساعتين: اجلس في البيت وأجّل مشوارك لما بعد الإفطار، ابتعد عن المطبخ وأجل ملاحظاتك بعد الإفطار، ابتعد عن أبنائك وأجل النصائح لما بعد الإفطار، في هذا الوقت تكون الأعصاب مشدودة وأي موقف ولو كان تافهاً سيستفزك".

غير أن محمد رأى أن "المدخن مثله مثل غيره، فالعصبية تعود للشخص نفسه"، قائلاً: "أعرف أشخاص غير مدخنين وعصبيين بشكل ليس طبيعياً". وعلّق أحمد عبر الـ"هاشتاغ" قائلاً: "يا أخوة أنا مدخن والأمور طيبة، لا عصبية ولا شيء، المسألة ترجع لك أنت". وهو الأمر نفسه الذي ذكره مهند عبدالرحمن، وكتب: "أكبر كذبة سمعتها أن المدخن يعصب في رمضان، أنا أقول إنها مسألة راجعة للشخص".

فيما أخذت نرجس الـ"هاشتاغ" من ناحية صحية، وقالت عبر حسابها: "أستغرب من الذين يدفعون فلوس كي يشتروا شيئاً مكتوب عليه أنه يسبب أمراض السرطان والقلب والشرايين"، كما كتبت عهود: "رائحة التدخين مزعجة جداً، هذا غير أضراره على المدخن ومن يشتم الرائحة".

وفي السياق، يرى أخصائيون أن المدمنين على التدخين اعتادت أجسامهم على مادة النيكوتين، وخلال توقفهم عن تناولها خلال ساعات الصيام في رمضان، ربما يكون ذلك سبباً في خروج مشاعر العصبية والغضب أو صعوبة التركيز لديهم، بحسب ما نقله موقع Gulf News.

فيما استعرض موقع Get Healthy  نصائح عدة للمدخنين حول طُرق الإقلاع عن التدخين في رمضان، ومنها أن "يُحاول المدخن عدم التدخين بعد الإفطار، ليبقى مصراً على مسألة الإقلاع عنه، فيما لو كان شعر بصعوبة ذلك، فإنه بإمكانه أخذ الموضوع بشكل تدريجي من دون إفراط إلى حين الإقلاع عنه تماماً".

بينما رأى وليد أن العزيمة والإصرار هي الأساس في الإقلاع عن التدخين، وكتب عبر حسابه على "تويتر": "أنا مدمن على الدخان منذ 11 سنة، قبل حلول رمضان بأربعة أيام، أقلعت عن التدخين نهائياً، وها هي الأيام تمر من دون أن أعود للتدخين".

 
(1)

النقد

التدخين مرض والتمسك به مرض والتحجج به أكبر مرض

  • 13
  • 6

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية