باعتراف ميسي .. نيمار يطرق أبواب الريال

الأربعاء، 8 August 2018 ( 04:15 م - بتوقيت UTC )

أثار الدولي البرازيلي نيمار دا سيلفا، دهشة وفضول العالم، حين أعلن انتقاله وبشكل رسمي من النادي الكتالوني برشلونة، إلى صفوف العملاق الفرنسي باريس سان جرمان، بمبلغ خيالي قدر بـ222 مليون يورو هي قيمة البند الجزائي في عقد نيمار رفقة البارشا، وراتب إجمالي وصل إلى 150 مليون أورو.

مبالغ مالية جد ضخمة، لم تشفع لنادي باريس سان جرمان لدى نيمار دا سيلفا، لتقرير البقاء في صفوفه مدة الخمس سنوات المتواجدة بالعقد، فقد أشارت مجموعة من وسائل الإعلام الإسبانية، وعلى رأسها جريدة "الماركا" الذائعة الصيت، إلى أن اللاعب مطلوب بقوة للالتحاق بتشكيلة زين الدين زيدان بفريق ريال مدريد، لكن المهمة تبدو جد صعبة أمام رئيس النادي الملكي فيورنتينو بيريز.

الصحافي الرياضي الإسباني جوسيب بيدرول، قال في برنامجه الرياضي الأشهر بالعالم "تشيشرينغو" إن النجم البرازيلي يرغب بشدة في الانتقال إلى ريال مدريد، لأن النادي الباريسي لم يلبي طموحاته الكروية، ولم يصل إلى مراتب متقدمة في جولات دروي أبطال أوربا، ويرى في الملكي السبيل الوحيد للوصول إلى منصات التتويج.

وينتظر فيورنتينو بريز رئيس الريال من نيمار، أن يخبر إدارة باريس سان جرمان برغبته في الرحيل والتوجه صوب البطولة الإسبانية من بوابة النادي الملكي، لكي يتم تخفيض ثمن رحيله المقدر بـ 322 مليون أورو، بينما لا يرغب الريال في منح النادي الفرنسي سوى 250 مليون أورو، حسب جريدة "أ،ب،س" الإسبانية.

وعلق البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي، على الأخبار الرائجة بخصوص انتقال صديقه المقرب نيمار دا سيلفا إلى صفوف الغريم خلال مرحلة الانتقالات الصيفية المقبلة، بهذه الجملة "سيكون أمراً مريعاً أن ينتقل نيمار إلى فريق ريال مدريد".

تصريح ليونيل ميسي الصحافي، أكد لعدد من متتبعي صفقة انتقال نيمار، أن هناك شيئا يطبخ في الخفاء، فما دام ميسي صرح برحيل نيمار فالأمر جدي للغاية، بخاصة أن نجم النادي الكتالوني أكد أن حمل الدولي البرازيلي لقميص الريال، سيفقده آخر محب له بجماهير برشلونة عبر العالم.

وأضاف ليونيل ميسي، أن نيمار حقق عدداً من الألقاب رفقة برشلونة وحقق نجاحا باهراً في صفوفه، وأن رحيله إلى الخصم سيكون بمثابة ضربة مدوية، وسيعطي قوة إضافية إلى نادي ريال مدريد أكثر من التي لديه الآن، مؤكدا أنه لا زال على علاقة بنيمار على رغم رحيله.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية