الصدفة تقود لاكتشاف أسرع علاج للصلع

الجمعة، 24 مايو 2019 ( 07:30 ص - بتوقيت UTC )

"شعري يخف وفي بداية مراحل الصلع"، يقول أسامة سلامة في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) وأرجع سبب ذلك إلى جينات وراثية، فوالده أيضاً عانى من المشكلة نفسها، فيما يقول يوسف ساخراً: "مستحيل نفوت جوار مراية وما نطمنش على الشعيرات اللي قعدوا، الصلع غمنا"، ولأن الصلع بات مشكلة للكثيرين فقد زف أبوفارس السلطاني في تغريدته "البشرى للصلع" بوجود علاج للصلع تم اكتشافه بالصدفة، وكما قيل قديماً :"صدفة خير من ألف ميعاد" ففي الطب أيضا قد تتواجد الصدفة، وتصنع معجزة طبية.

سيكلوسبورين A، هو أحد الأدوية المخصصة لعلاج أمراض المناعة الذاتية، والتي قد تساعد في القضاء على الصلع في 6 أيام فقط، وفقاً لباحثين في جامعة بريطانية، حيث يستهدف العلاج تعطيل أحد البروتينات التي تعرف بأسم SFRP1، والمسؤولة عن تعطيل نمو الشعر والتسبب في فقدانه، من خلال مساهمته في إعاقة مسار الجزيء WNT، المسؤول عن نمو العديد من الأنسجة بما في ذلك الشعر.

الدواء الجديد يستخدم أيضا علاج Way-316606 المصنف من علاجات هشاشة العظام، وصمم لمنع بروتين SFRP1، والذي من الممكن أن "يحدث فرقاً حقيقياً للأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر"، كما يقول رئيس المشروع البحثي الدكتور ناثان هوكشو في حديثه لـ"بي بي سي"، تعليقاً على البحث الذي نشرته دورية PLOS Biology، مؤكداً الحاجة إلى إخضاع العلاج للإختبار السريري لمعرفة فعاليته وسلامته مع البشر، حيث أن التجارب الأولية تمت على بصيلات من شعر الرأس في المختبر، ولأن 50 في المئة من البريطانيين دون سن الخمسين عاماً يعانون من الصلع، فقد أعتبرت الدراسة مثيرة للإهتمام، من قبل المتحدث باسم الجمعية البريطانية لأطباء الجلد، الذي أشار إلى ما يسببه فقدان الشعر من ضرر على الصحة العاطفية وفقدان احترام الذات والثقة.

وكان باحثون في جامعة كاليفورنيا لوس أنجلوس طوروا دواءين لعلاج الحالات التي تؤدي إلى سقوط أو احتباس الشعر، بهدف مساعدة ملايين الأشخاص حول العالم، وذلك بعد استخدامهم طريقة لإعادة تنشيط الخلايا الجذعية في جريبات الشعر الخاملة لتحفيز نمو الشعر في الفئران، فيما تعمل الشركتان اليابانيتان "كيوسيرا" و"أورغان تيكنولوجيز" بالاشتراك مع معهد الأبحاث الوطني على تطوير طريقة لإعادة إنبات الشعر لعلاج الصلع بشكل دائم، وفي ابريل (نيسان) 2018 طور باحثون في الجامعة الوطنية بمدينة يوكوهاما اليابانية علاجاَ لزرع الشعر بسرعة فائقة، من خلال استخدام نوعين من الخلايا لزرع بذور بصيلات الشعر.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية