فن الضغط على العضلات.. أحد أسرار الطب البديل

الجمعة، 18 مايو 2018 ( 02:18 م - بتوقيت UTC )

أصبح للطب البديل في العالم صيت جيد ويعتمد عليه كثيرون في تلقي العلاج بعيداً عن العقاقير والعلاجات الكيميائية التي تحمل أضراراً جانبية كثيرة.

من أحدث طرق الطب البديل يوجد علاج الأمراض بالضغط على العضلات ويسمى "الكينسولوجي"، وتعني كيفية أن تحافظ على الصحة عن طريق التأكد من أن العضلات تعمل بطريقة صحيحة، حسب الموقع الفرنسي Mon psychologie والذي أورد مقالاً مطولاً حول هذه الطريقة العلاجية العتيقة. وتقرر هذه الطريقة أن كل عضلة متصلة بجزء معين من الجسم مثل الجهاز الهضمي والدورة الدموية والأعضاء المختلفة، وعندما تتعطل عضلة ما عن العمل فإن هذا يؤدي إلى حدوث مشكلة في العضو المرتبط بها في الجسم.

تم ابتداع هذه الطريقة في شكلها الحديث عام 1964 حيث طورها أخصائي عظام أميركي يدعى جورج جودهارت والذي وردت عنه معلومات وفيرة في موقع "وكيبيديا"، وقد اعتمد جودهارت على دراسات سابقة أجراها الدكتور شابمان في عام 1900 وأثبت فيها أن هناك نقاط ضغط في الجسم ترتبط بعضلات معينة، وعند تدليكها يمكن للسائل الليمفاوي أن يسري بحرية أكبر في الجسم. وعبر استخدام نقاط الضغط هذه أصبح من السهل معرفة ارتباط كل نقطة بعضلة محددة، ولوحظ أن نقاط الساق تكون موجودة فوق العضلة نفسها، بينما توجد باقي النقاط في أماكن غير مرتبطة بالعضلات التي تؤثر فيها.

في عام 1930 ذكر آخرون مهتمون بهذا النوع من العلاج أن هناك نقاطاً موجودة على الجمجمة، وعند الضغط الخفيف عليها يجرى الدم في الأعضاء المرتبطة بها بتدفق أكبر، ودرس جودهارت هذه المقولة واكتشف أن الضغط على نقاط معينة في الجمجمة لعدة ثوان أدى إلى تحسن قوة عضلات معينة. بعدها أمكن تحديد أماكن 16 نقطة على الرأس وخلف الركبة وعظمة الصدر لها علاقة بمجموعات مهمة من العضلات، واندهش جودهارت من أن توظيف قوة ضغط صغيرة على نقطة معينة يؤثر بقوة على العضلة المرتبطة بها، فاتجه إلى دراسة الوخز بالإبر، وهي نفسها التي يجب أن تستخدم للعضلات والأعضاء عن طريق الضغط عليها في نقاط محددة.

والمعالج بهذه الطريقة يفحص المريض محاولاً اكتشاف أي نقص في الطاقة أو مرض جسدي أو سوء تغذية يكون قد تسبب في مشاكل صحية. وعندما يتم تحديد مواضع التضرر يستخدم المعالج تدليكاً خفيفا على نقاط الضغط المرتبطة بالحالة.

ومن المثير معرفة أن نقاط الضغط التي تؤثر على عضلات أعلى الساق موجودة على حافة ضلع في الصدر. وعلاج نقاط الضغط يحسن من تدفق الدم الى العضلات وأيضاً يحسن جريان السائل الليمفاوي، وهو سائل يشبه الماء يحمل السموم من الأنسجة، وتدفقه الجيد مع الدم يجعل العضلات تعمل بفاعلية.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية