الغش في الامتحانات .. تقنيات تتطور ومواجهة تتغير

الثلاثاء، 21 مايو 2019 ( 07:46 ص - بتوقيت UTC )

تعد مشكلة الغش في الامتحانات واحدة من أكبر المعضلات التي تواجه المجتمعات وأنظمتها التعليمية، حيث تعمل على صنع خلل أساسي في جسد النظام التعليمي ومن ثم بعد ذلك في مختلف الجوانب الأخرى داخل المجتمع، صانعة أسساً ضعيفة من مخرجات التعليم قائمة على الغش الذي يصبح الغش جزءاً أساسياً من عمليات مابعد التعليم، أي في الواقع العملي.

ومع التطور والتقدم التقني يصبح للغش أيضاً وسائله وتقنياته الحديثة، في المقابل يتم تطور التقنيات التي تواجه الغش، سواء كان ذلك في تطوير أدوات حديثة تواجه الغش في الامتحانات بشكل مباشر، أو في تطوير آليات النظام التعليمي نفسه، بحيث تصبح فرصة الغش منعدمة لانعدام الظروف المناسبة لها.

تقنيات الغش

بين الحين والآخر يستخدم بعض الطلبة وسائل وتقنيات مختلفة للغش في الامتحانات، وهذا شائع في الكثير من المناطق التي تقل فيها جودة التعليم، ولكن المختلف الآن أن هذه التقنيات أصبحت ذات طبيعة عالمية، فمع التطور التقني والتواصل الحضاري واستخدام الوسائل الحديثة التي لا تسهل عملية الغش فحسب ولكن تعمل على تعميم هذا التجارب، وبدلاً من أن يقضي الطالب وقتاً في الدراسة وتحصيل المعلومات، يحاول أن يجمع تقنيات تسهل عليه عملية الغش، ومن يدخل موقع "يوتيوب" ويبحث سيفاجأ بمئات الفيديوهات وبلغات مختلفة تعلم الطلاب طرق الغش التي لا تخطر على بال الأساتذة.

كما انتشرت في مصر على سبيل المثال وكما يذكر موقع "المصريون" صفحات على "فايسبوك" أبرزها " مهايطى بيغشش الثانوية العامة"، و"شاومينج"، وذلك عن طريق كروت شحن يتم إرسالها للصفحة من الطالب الذى يريد الحصول على ورقة الأسئلة، إضافة إلى ذلك فإن بعض المدرسين حصلوا على نسخ ضوئية من الامتحانات قبل يوم كامل من دخول الطالب الامتحان.

وسائل مواجهة الغش

تبدأ أولى محاولات مواجهة الغش بتعزيز الجانب القانوني والأخلاقي، وبحسب منشور باسم محرر جريدة القبس الكويتية، يؤكد في عشر نقاط على تعزيز الجانب الأخلاقي الذي يكون عبر المحاضرت الدينية والتوعوية ودور الأسرة في تعزيز المراقبة الذاتية وتقوية الضمير لدى الطالب، وكذلك في الجانب القانوني وإقرار اللوائح المشددة التي تجرم الغش.

كما أن هناك وسائل أخرى مباشرة يعددها ويرصدها عبر العالم موقع "مصريات" منها استخدام الطائرات المسيرة وكاميرات المراقبة والتلسكوب، ووسائل كشف المعادن والأجهزة المحمولة في قاعات الامتحانات، أو تجريد الطلاب والامتحان فقط بالملابس الداخلية كما حدث في الهند، أو قطع الإنترنت لاحتمال استخدامه في الغش وغيرها من الأساليب.

غير أن محاربة الغش الحقيقية تتمثل في تطوير النظام التعليمي الذي يترك فجوة للغش، وهو الأمر الذي أشار إليه وزير التربية والتعليم المصري الدكتور طارق شوقي بحسب ما نقله موقع "اليوم السابع"، حيث تسعى الوزارة إلى تطوير النظام التعليمي ومنه أنظمة التقويم بحيث يتم الاعتماد على التطبيق أكثر من التلقين والنقل الذي يساعد على انتشار عمليات الغش.

 
(1)

النقد

الغش هو حالة نفسية قبل أي شيء لتلميذ لايثق في قدراته ويريد النجاح

وتلميذ آخر ظل يلعب طول العام دون مذاكرة  ولم يحصل أي علم متاح

وتلميذ أجهد نفسه في المذاكرة ولديه القدرة على النجاح ..لكنه يرى غش الأول والثاني ويخشى أن يتفوقا عليه بغشهما ويضيع أمله في التفوق والفلاح

وهناك التلميذ النادر الذي يذاكر ويرفض الغش جملة وتفصيلا ويسلم أمره لله الفتاح

أحبائي

دعوة محبة

أدعو سيادتكم الى حسن الحديث وآدابه...واحترام بعضنا البعض

ونشر ثقافة الحب والخير والجمال والتسامح والعطاء بيننا في الأرض

جمال بركات... رئيس مركز ثقافة الألفية الثالثة

  • 17
  • 13

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية