الساعة الذهبية .. فرصة رمضانية للرشاقة

الاثنين، 13 مايو 2019 ( 04:00 م - بتوقيت UTC )

"الرياضة والصيام عن تجربة فعلا فرصة" هكذا اختصرت "ميثا" تجربتها في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وأكد على كلامها "محمد عناني"، بتغريدة، قال فيها: "ما في بعد الرياضة والمشي من متعة، والصيام خير في كل وقت".

ينتشر على "السوشال ميديا" في كل عام ومع اقتراب الشهر الفضيل، السؤال الشهير، متى أمارس الرياضة، أثناء الصيام قبل أو بعد الإفطار؟ أو سؤال آخر: هل يمكن ممارسة الرياضة أصلاً أثناء الصيام؟

من أكبر الاخطاء التي يقع فيها معظم الناس هو أن يتوقفوا عن ممارسة الرياضة لمدة شهر كامل، بعدما اعتادوا على ممارستها 11 شهراً، اذ بحسب موقع "هيلث 24" الصحي، "يؤدي هذا إلى تراجع في دفاعات القلب والأوعية الدموية، وتراجع شديد في مستوى اللياقة البدنية، وكله يعود لأسباب يمكن وصفها بأنها وهمية، فهي إما خشية من تعارض الرياضة مع الصحة والصيام، أو لعدم وجود الوقت الكافي أثناء الصيام أو بعده لممارستها".

وخلصت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أميركيون، ونشرت نتائجها في صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إلى أن ممارسة الرياضة "على معدة فارغة" لها فوائد عديدة على الصحة العامة، وفوائد أكبر لكل من يريد إنقاص وزنه؛ فقد وجد الباحثون بقيادة الدكتور "ديلا طومسون" أن الذهاب الى صالة الألعاب الرياضية في حال الصيام يساعد على حرق الدهون وتحويلها إلى عضلات.     

ستون دقيقة قبل الإفطار

ينصح خبراء التغذية واختصاصيو الرياضة والمدربون، بضرورة الاستمرار في ممارسة الرياضة أثناء شهر رمضان، وتحديدا أثناء الصيام واستغلال الـ60 دقيقة التي تسبق موعد الإفطار،  التي تعرف باسم "الساعة الذهبية"، والتي وصفتها استشارية التغذية العلاجية والسمنة والنحافة الدكتورة فرح آشلي في تصريحات سابقة لها، بأنها "فرصة ذهبية طوال شهر كامل من الصيام، لكل من يريد فقد المزيد من السعرات الحرارية وحرق الدهون".

وتحدثت عن أهمية "الساعة الذهبية"، والتي تتمثل في ارتفاع معدل حرق الدهون الى أربعة أضعاف المعدل العادي، وذلك لأن نسبة السكر في الدم "الغلوكوز" تكون في أقل معدلاتها في الدم؛ نتيجة الامتناع لساعات طويلة عن الطعام والشراب، والتي قد تصل إلى 16 ساعة؛ لذا فعند البدء بممارسة الرياضة فإن الجسم سيلجأ لحرق الدهون بدلاً من السكر، وهكذا يتم فقد كميات كبيرة من الدهون والسعرات الحرارية، بشرط أن تتم بشكل معتدل وبعيدة عن التعرض المباشر لأشعة الجسم، وأن يتوقف على الفور في حال الشعور بالدوار أو الغثيان.

يستثنى من استغلال الساعة الذهبية، كل المصابين بأمراض تتعلق بالقلب والضغط والسكري، ويفضل استشارة الطبيب أولا قبل الإقدام على ممارسة الرياضة بأي وقت وأي نوع.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية