الوجبات السريعة قد تُسبب "العقم"

الأحد، 13 مايو 2018 ( 06:16 ص - بتوقيت UTC )

الوجبات السريعة التي يتم تحضيرها بوقت وجهد قليل، تُقدم في المطاعم والأماكن العامة، تسبب العديد من المشاكل الصحية.. يتضح ذلك من خلال معدلات السمنة المفرطة والسكري المنتشرة في العالم، وفقاً لتقارير "منظمة الصحة العالمية". 

في السياق ذاته، اعتبر الأطباء أن السمنة والتدخين يؤثران سلباً على الصحة العامة، وبشكل خاص على قدرة المرأة على الحمل والإنجاب، إذ تبين لهم أخيراً أن تناول الوجبات السريعة بكميات كبيرة قد يُشكل عاملاً سلبياً أمام حمل المرأة.

وفي دراسة حديثة، تم قياس حصص الحمية الغذائية الكبيرة للنساء اللواتي يحاولن الحمل ونُشرت نتائج الدراسة في مجلة Human Reproduction، مشيرة إلى أن النساء اللواتي يتناولن الكثير من الوجبات السريعة والقليل من الفاكهة، غالباً ما يواجهن مشاكل في الحمل، مثل التأخر أو الإجهاض في بداية الحمل.

الدراسة قامت بتحليل النظام الغذائي لـ5598 إمرأة حاملا من أستراليا ونيوزيلندا وإيرلندا، ولندن، تراوح عمر حملهن بين 14 و 16 أسبوعا، بعدما طلبت منهن باحثة التغذية أن يصفنّ ما أكلنه خلال الشهر الذي أدى للحمل، آخذة في الإعتبار النساء اللاتي استخدمن علاجات الخصوبة للحصول على الحمل.

"الدراسة الجديدة مفيدة للأطباء والنساء الذين يتطلعون لمحاولة الحمل، وهي تتماشى مع الأبحاث الأخرى التي تظهر النمط الغذائي الشامل والمؤثر على الصحة الأيضية"، هذا ما أوضحته سكرتير جمعية الخصوبة البريطانية الدكتور راج ماثور لموقع "لايف ساينس".

النتيجة الرئيسة تكمن في أن مخاطر العقم بحسب ما أظهرته الدراسة، يزيد بين النساء اللواتي تناولن أقل قدر من الفاكهة، بنسبة بدأت من 8 إلى 12 في المئة، كما إزداد معدل العقم لدى النساء اللاتي تناولن الوجبات السريعة أربع مرات في الأسبوع بنسبة تراوحت بين 8 إلى 16 في المئة. بحسب مؤلفة الدراسة الباحثة في معهد روبنسون للأبحاث في جامعة أديلايد في أستراليا كلير روبرتس.

خطر الوجبات السريعة

وجد الباحثون أن النساء اللواتي تناولن الوجبات السريعة أربع مرات أو أكثر في الأسبوع، استغرقن ما يقرب من شهر في المتوسط ​​ليتمكن من الحمل، مقارنة بمن تناولن الوجبات السريعة بشكل أقل. كما أكدوا أن تناول الوجبات السريعة بشكل دوري، قد يحول دون حمل المرأة لعام كامل.

وبحسب روبرتس، إن النظام الغذائي الجيد قد يكون من العوامل المعززة لفرص الحمل. ومع ذلك، لا تزال هناك بعض "التحفظات على النتائج" التي توصلت إليها الدراسة، أبرزها أنها تعتمد على مدى تذكر النساء للأطعمة اللاتي كن يتناولنها قبل الحمل.

 النتيجة النهائية تُسلط الضوء على أن النظام الغذائي الجيد القائم على تناول الكثير من الفاكهة والتقليل من الوجبات السريعة؛ يُحسّن مستوى الخصوبة لدى النساء، ويُقلل من الفترة التي تستغرقها المرأة قبل أن تحمل، وفقاً لموقع "لايف ساينس".

 
(1)

النقد

موضوع غاية في الأهمية 

  • 18
  • 13

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية