هذه المهن والوظائف لن تغتالها التكنولوجيا

السبت، 5 مايو 2018 ( 10:55 ص - بتوقيت UTC )

"تعرض إيلون ماسك مؤسس شركة تسلا لضغوط كثيرة حالياً، ويمكن وصف عملية إنتاج سيارة تسلا موديل 3 بالكارثية، لأنها تتخلف عن الجدول الزمني المحدد لها بكثير، وذلك بسبب الاعتماد على الأتمتة فقط". بحسب تغريدة لمرصد المستقبل.

في ظل استمرار نمو الذكاء الاصطناعي بسرعة فائقة، والتحذير الذي ذكره تقرير "ماكينزي" الجديد بحسب موقع "arabianbusiness" عن "أن 800 مليون وظيفة ستتلاشى أمام زحف الروبوتات والأتمتة ليخسر ملايين العمال والموظفون أعمالهم بحلول عام 2030". الا أن هناك بعض المهن التي من غير المرجح أن تحل محلها  الأتمتة والروبوتات في المدى القريب.  بحسب موقع "boredarticles".

 الرئيس التنفيذي

حتى أفضل التقنيات لا يمكن أن تحل محل القادة الجيدين. يجب أن يكون الرؤساء التنفيذيون قادرون على التواصل مع الناس، وهو أمر لم يتعلمه الذكاء الاصطناعي وإذا فعل، فمن غير المرجح أن يحل محل الحدس والإبداع والصفات القيادية التي يجب أن يتمتع بها قائد الشركة الناجحة.

مدراء تكنولوجيا المعلومات

في حين أن التكنولوجيا سوف تستمر لأن تصبح أكثر تلقائية وسهلة الاستخدام، فإنها ستحتاج دائماً إلى "المترجمين" أي البشر الذين يمكنهم العمل كحلقة وصل بين تكنولوجيا الشركة وموظفيها البشريين. حيث كشف تقرير حديث لمنظمة "Centre for Cities" البريطانية أن الروبوتات ستسيطر على واحدة من كل خمس وظائف فى المدن البريطانية بحلول عام 2030.

مصممو الغرافيك

لا يمكن لأجهزة الكمبيوتر الإبداع في تصميم أعمال هندسية جذابة وخيالية من الناحية الجمالية. لا يمكنهم تصميم الشعارات أو شاشات الإعلانات التي ستجذب انتباه العميل. يعلق جين قائلاً: "من المتوقع أن تحتاج معظم الشركات إلى مصممي الرسوم البيانية في المستقبل".

مقدمو الرعاية الصحية

من غير المحتمل أن تقتل التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي العديد من الوظائف في مهنة الطب، تتطلب هذه الأدوار تفاعلاً إنسانياً كافياً ولن يحدث ذلك من خلال الآلات والتكنولوجيا. في تقرير نشرته مجلة "تايمز" للتعليم العالي المتخصصة، ذكر أن نسبة الوظائف التي يمكن أن تتحول إلى آلية، والمرتبطة بقطاع الطب وإدارة الخدمات الصحية، إضافة إلى العلماء والباحثين في هذا القطاع، لن تتجاوز أكثر من 2 في المئة.

المعلمون

 لا يمكن استبدال التفاعلات المعقدة بين المعلمين والطلاب بأخرى تقوم بها الآلات. هناك حاجة دائمة للمعلمين، هذا ما ذكره تحقيق نشر بإحدى وسائل الإعلام العربية، والذي اعتبر أن القيادات التعليمية، ما زالت مقتنعة بأن الروبوت ستنحصر مهمته في الأعمال اليدوية الخفيفة والثقيلة، ولن تتخطى حاجز المهارات الإبداعية.

الكتابة والتأليف

تتطلب الكتابة وخصوصاً الخيالية، كلاً من العاطفة والإبداع، وهذه الأشياء لا تستطيع الروبوتات القيام بها. وما يزال هناك طلب سواء بالنسبة للنسخ الإعلاني، الروايات، الكتب غير الروائية، السيناريوهات، وغيرها من الأعمال المكتوبة.


محترفو التسويق

لا يمكن للآلات التوصل إلى حلول مبتكرة أو استراتيجيات تسويقية معقدة ومتعددة الأوجه. بحسب موقع "بوست نون" في الورقة البحثية التي قدمها كارل بينيديكت فراي ومايكل أوزبورن في العام 2013، فهما يوافقان على أن المهن التي تتضمن مهارات إقناع، كما هو الحال في بيع بوليصة تأمين أو التسويق، لن تخضع للأتمتة في أي وقت قريب.

الموارد البشرية

من غير المحتمل أن تحل التكنولوجيا محل محترفي الموارد البشرية، لأن التفاعل البشري في صميم دورهم. يجب أن يكونوا قادرين على الاستجابة لحالات تغيير أماكن العمل وحل النزاعات الشخصية المعقدة بين الموظفين. يذكر محمود فرج حسين على موقع hrdiscussion أهمية وظيفة الموارد البشرية في كون الانسان محور كل نشاط ومبعث حيوية وفعالية كل الثروات وعليها يتوقف النمو والتقدم وكيان المنظمة وملامحها وتفوقها والاستمرار والمنافسة.

المحامون

لن يتم استبدال المحامين بالتكنولوجيا. الإجراءات القانونية شديدة البساطة بحيث لا يمكن تنفيذها بواسطة برنامج حاسوبي. المحامون ظلوا على مدى قرون وسيظلون جزءاً مهماً من مجتمعنا. ووفقًا لمقال نشره أخيراً جوناثان روثويل، الباحث في معهد بروكينغز قال فيه إن "نحو  7 في المئة من نسبة الـ1 في المئة الذين يكسبون أعلى الأجور من المحامين، ما يفوق خمسة أضعاف العاملين في مجال خدمات البرمجيات".

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية