ليفربول يسجل أقوى مشاركاته الأوروبية تهديفاً

السبت، 5 مايو 2018 ( 03:31 ص - بتوقيت UTC )

يبدو أن المستوى المميز الذي يقدمه فريق ليفربول الإنكليزي في دوري أبطال أوروبا خلال الموسم الحالي، يدفع الكثير من المتابعين إلى طرح التساؤلات، فيما إذا كان هذا الجيل من اللاعبين هو الأقوى، في تاريخ مشاركات الريدز على صعيد الـ "تشامبيونزلييغ".

النادي الإنكليزي ظهر بصورة مميزة منذ انطلاق البطولة الأوروبية، واستفاد من التألق المبهر لنجمه المصري محمد صلاح، فتجاوز كل العقبات التي واجهته خلال مشواره الأوروبي، ووصل إلى الدور نصف النهائي من المسابقة بسجل خالٍ من الهزائم حتى اللحظة. كما وضع قدماً في نهائي المسابقة للمرة الأولى منذ 11 عاماً، بعدما تمكن من تحقيق فوز كبير في ذهاب نصف النهائي على روما الإيطالي بخمسة أهداف مقابل هدفين.

وتمكن ليفربول من تسجيل 38 هدفاً في 11 مباراة خاضها خلال منافسات البطولة في الموسم الحالي، بمعدل تهديفي بلغ 3.4 هدف في المباراة الواحدة، وكذلك حقق الفوز في سبع مباريات وتعادل في أربع. وفي نظرة على أرشيف النادي الإنكليزي في البطولة الأوروبية، في واقع ما نشره موقع النادي على الإنترنت أخيراً، نجد أنه لم يسبق لليفربول أن كان بهذه القوة الهجومية في دوري أبطال أوروبا خلال كل مشاركاته السابقة.

ليفربول كان على موعد مع لقبه الأول في دوري أبطال أوروبا في موسم 1976-1977 بعد تجاوزه في النهائي بروسيا مونشنغلادباخ الألماني بثلاثة أهداف مقابل هدف، وخاض ليفربول في تلك البطولة تسع مباريات، وسجل 22 هدفاً بمعدل 2.4 هدف في المباراة الواحدة، وشهد الموسم التالي لقب ليفربول الثاني في المسابقة الأوروبية، وتمكن الريدز من تجاوز كلوب بروغ البلجيكي في النهائي بهدف مقابل لا شيء وبلغت حصيلته التهديفية 17 هدفاً في سبع مباريات بمعدل 2.4 هدف في المباراة الواحدة أيضاً.

اللقب الثالث لليفربول كان في موسم 1980 -1981 وحينها تجاوز ليفربول في المباراة النهائية ريال مدريد في المباراة النهائية بهدف مقابل لا شيء، ولعب النادي الإنكليزي في تلك البطولة 9 مباريات وسجل 24 هدفاً بمعدل 2.6 هدف في المباراة الواحدة، وكان الدور نصف النهائي في تلك البطولة مشابهاً للنسخة الحالية من حيث تواجد 4 أندية من إيطاليا وإنكلترا وإسبانيا وألمانيا، وهو الأمر الذي يدفع مشجعي ليفربول للتفاؤل بقدرة فريقهم على التتويج خلال الموسم الحالي.

في موسم 1983-1984 واجه ليفربول خصمه في نصف نهائي النسخة الحالية روما الإيطالي وفاز عليه بركلات الترجيح بعد التعادل في الوقت الأصلي بهدف لمثله ووصل المعدل التهديفي للنادي الإنكليزي في تلك البطولة 1.7 هدف في المباراة الواحدة بعدما سجل 16 هدفاً خلال تسع مباريات.

آخر ألقاب ليفربول في دوري أبطال أوروبا كان في موسم 2004-2005 بعدما فاز في المباراة النهائية على ميلان الإيطالي بركلات الترجيح، وشهدت المباراة أحداثاً دراماتيكية حيث تقدم النادي الإيطالي في الشوط الأول بثلاثية نظيفة، إلا أن ليفربول تمكن من تعديل النتيجة في الشوط الثاني وإيصال المباراة إلى ركلات الترجيح، ولعب ليفربول في تلك النسخة 13 مباراة، وسجل لاعبوه 15 هدفًا بمعدل 1.1 هدف في المباراة الواحدة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية