"يسر" يربط التعاملات الإلكترونية عبر "مراسلات"

الأربعاء، 25 أبريل 2018 ( 09:27 ص - بتوقيت UTC )

التحول للتعاملات الالكترونية الحكومية يسير بخطى متسارعة، وتعمل الجهات الرسمية إلى اللحاق بها، كما تشهد الجهات الرسمية تعاونا وربطا لخدماتها الكترونيا، عبر برنامج "يسر"، تنفيذا لمبادرة الخطة التنفيذية الثانية للتعاملات الإلكترونية.

المبادرة تنص على تطوير منصة إلكترونية، تشمل جميع الجهات الحكومية، من أجل إعداد المراسلات والوثائق وتبادلها وتخزينها وتتبعها، واسترجاعها. وتعد استمرارا للخطة التنفيذية الأولى تحت إشراف برنامج "يسر"، الذي طور المنصة، لربط أنظمة الاتصالات الإدارية لدى الجهات الحكومية مع بعضها البعض، ما يمكنها من تبادل المراسلات فيما بينها إلكترونيا.

ووقعت وزارة الخدمة المدنية اتفاقية الارتباط بمنصة المراسلات الحكومية الإلكترونية مع برنامج التعاملات الالكترونية الحكومية "يسر".

وكيل وزارة الخدمة المدنية للتحول الرقمي المهندس فيصل باخشوين اعتبر الاتفاقية معززة لعمليات التحول الرقمي لدى الجهات الحكومية، من خلال بيئة عمل متطورة تسهل إجراءات المراسلات، وتوفر الكثير من الجهد والوقت بين الجهات المرتبطة بالمنصة، تنعكس إيجابيا على تحسين إنتاجية العمل ومراقبة الأداء وجودة البيانات ودقتها.

ويهدف برنامج "يسر" من خلال إتاحة "مراسلات" للجهات الحكومية، إلى تأسيس وانشاء نظام آلي وفق افضل المواصفات الفنية والأمنية، خاصة وان هذا النظام الالكتروني يعمل على تسهيل إتمام المراسلات بين مختلف الجهات الحكومية بصورة آليه، وفق أعلى درجات الأمان والإعتمادية، فضلاً على انه يوفر الوقت والجهد ويطور بيئة العمل ليجعلها بيئة عمل أمنه، بحسب مدير عام برنامج "يسر" المهندس علي العسيري.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية