من تنظيف الأسنان إلى تنظيف الدماغ قبل النوم!

الثلاثاء، 5 يونيو 2018 ( 12:25 م - بتوقيت UTC )

تنظيف الأسنان قبل النوم من العادات اليومية التي يحافظ عليها معظم الناس بغية الحصول على ابتسامة جميلة ونفس منعش، غير أن العلماء أضافوا عادة جديدة علينا التقيد بها قبل النوم للحصول على توازن نفسي والعيش حياة سعيدة، وهي تنظيف الدماغ.

قد تبدو الفكرة غريبة، غير أن الدماغ بالفعل يقوم بتنظيف نفسه من السموم. وبحسب صحيفة "دايلي ميل" فقد وجد علماء  أن الدماغ له طريقة خاصة في التخلص من السموم تختلف عن طريقة الجسم الذي يعتمد على الجهاز الليمفاوي.

في الواقع، ينظف الدماغ نفسه تنظيفاً ذاتياً بواسطة الخلايا الدبقية التي تضخ السموم ومياه الدماغ التي تنشأ بسبب الضغوط داخل الدماغ إلى خارجه، وتحتاج عملية التنظيف إلى الكثير من الوقت، تصل إلى حوالي 8 ساعات يومياً.

وتحدث عملية التنظيف أثناء النوم. وهو ما يفسر قضاءنا ثلث حياتنا تقريباً في النوم، إذ تساعد ساعات النوم الممتدة طوال الليل في مسح الفوضى الكيميائية، وإزالة السموم التي تكونت في الدماغ خلال ساعات اليقظة، بحسب دراسة أجريت في المركز الطبي بجامعة "روشستر "في نيويورك.

وخلص باحثون إلى أن عملية تنظيف الدماغ تعوق التفكير إذا تمت خلال ساعات اليقظة، في حالات النوم القليلة جداً لا يمكن أن تتم عملية التنظيف بشكل تام وهو ما يحذر الباحثون منه. فالسموم والمواد الضارة التي تنشأ في الدماغ قد تضر به إذا لم يتم التخلص منها، ما يتسبب في نشوء بعض الأمراض في المستقبل كمرض الألزهايمر أو الشلل الرعاشي وأمراض عصبية أخرى.

نوم واسترخاء وموسيقى

من جهة ثانية، لا بد من تنظيف الدماغ من الأفكار السلبية التي تكون سببا في الشعور بالإجهاد طوال الليل، والتي تتسبب ومع الوقت في الإصابة بالاكتئاب واضطرابات النوم.

وقدم موقع "لايف هاك" الأسترالي أربع طرق للتخلص من الأفكار السلبية قبل النوم، وتتمثل الطريقة الأولى في الخلود للنوم في وقت مبكر، فحسب دراسة حديثة أجرتها جامعة "بينغهامتون"، فإن الأشخاص الذين يسهرون لديهم مستويات أعلى من الأفكار السلبية، مقارنة بالأشخاص الذين ينامون في وقت مبكر، وهو الأمر الذى ينطبق أيضًا على الأشخاص الذين ينامون لفترات أقل من 7 ساعات يوميًا.

وتتمثل الطريقة الثانية في التحدث بشكل إيجابي مع النفس قبل النوم وتجنب توقع الأسوأ، فكلما زاد الشعور بالامتنان كلما كان النوم أفضل.

التنفس العميق طريقة ناجحة لتعزيز الاسترخاء وتقليل التوتر، وهناك تقنيات عدة للتنفس العميق، فهناك التنفس العميق من خلال المعدة مع الزفير ببطء، أو الشهيق والزفير المتساويان في الوقت، أو الاستنشاق ثم الزفير من خلال الفم.

أما الطريقة الأخيرة، فتتمثل في سماع الموسيقى الهادئة التي تساعد على الاسترخاء والتخلص من التوتر تمامًا، وتساعدك على طرد الأفكار السلبية من العقل، حتى أن بعض الدراسات أثبتت أن العلاج بالموسيقى ينجح فى مساعدة الناس الذين يعانون من اضطرابات النوم.

الأفكار السلبية لا بد أن تتحوّل إلى حافز

في السياق ذاته، تقول المختصة النفسانية فوضيل باي آمال أن الإنسان يمر بتجارب إيجابية وسلبية خلال اليوم وتراكم الأحداث السلبية  يسبب الاجهاد والتوتر والشعور بالاكتئاب، ومن أجل التخلص من الافكار السلبية يجب تنظيف الدماغ، وهذه التقنية تعتمد على الشخص نفسه، فقبل الخلود للنوم لا بد من تنظيف الدماغ عن طريق اعادة التفكير في الأحداث التي مرت بنا على مدار اليوم ، فنأخذ الأمور الإيجابية كحافز لمواصلة العمل، وننظر للأحداث السلبية كحافز أو دافع  لبذل المزيد من المجهود في اليوم الموالي، وأشارت المتحدثة إلى طرق أخرى للتخلص من الافكار السلبية تتمثل في التنفس العميق والاسترخاء.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية